ما هو علاج التهابات اللسان

يقول: كنت أعانى من التهابات اللثة على فترات متباعدة لكن مع تكرارها ذهبت للطبيب ونصحنى بالانتظام فى غسل الأسنان وبعد هذا اختفت بالفعل هذه التهابات اللثة، ولكن لسانى به من الجانبين بعض الالتهابات ما سببها؟؟ وما العلاج المناسب؟


ويجيب على هذا السؤال الدكتور طأحمد سمير عبد الرازق" طبيب جراحة الفم والأسنان، قائلاً: هناك أسباب عديدة لحالات تورم اللثة والتهاب اللسان ومنها تناول بعض الأدوية الطبية مثل دواء الأبيوتين، الذى يؤخذ لمرضى الصرع، وهو يؤدى بعد فترة من العلاج لتورم اللثة، كما تتورم اللثة أيضا فى شهور الحمل الأخيرة عند المرأة الحامل..

وترجع التهابات اللثة الشديدة إلى تراكم طبقة البلاك والذى يتحول بعد ذلك إلى ترسبات جيرية تؤدى إلى التهابات شديدة فى اللثة ويحدث بها تورم وقد يكون ذلك الورم مصحوب بنزول دم بصفة مستمرة من اللثة مع وجود روائح كريهة من الفم فى بعض الأحيان نتيجة الإهمال فى نظافة الأسنان بالفرشاة والمعجون.

والتهابات اللسان قد تعود أيضا للتدخين أو تهيج الفم نتيجة ملامسة اللسان لسطح خشن أثناء تركيبات الأسنان أو بسبب تناول الأطعمة الحريفة ونقص الفيتامينات أو المعادن مثل فيتامين "ب" أو الحديد.

وهناك حالات تورم فى اللثة ناتجة عن وجود خراج أسفل اللثة أو الضرس يؤدى إلى تكوين صديد، وبالتالى تتورم اللثة وهناك حالات أخرى أيضاً خاصة بضرس العقل، حيث تتورم اللثة المحيطة به عند بروزه ..

ويشدد د.أحمد على أن الوقاية خير من العلاج فحتى لا يحدث هذا التورم فأبسط شىء هو استخدام المعاجين الطبية الخاصة بالتهابات اللثة والمضمضة وهذا مفيد جداً خاصة فى حالات الحوامل.