النتائج 1 إلى 6 من 6

شجرة السواك أو الأراك

شجرة السواك أو الأراك شجرة السواك أو الأراك شجيرة صغيرة دائمة الخضرة تسمو من متر إلى مترين، ويتجاوز محيطها خمسة أمتار، يميل لون الفروع إلى البياض أولا، ثم

شجرة السواك أو الأراك

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    28,478
    شجرة السواك أو الأراك

    شجرة السواك أو الأراك mesaweeq_25_.jpg

    شجرة السواك أو الأراك شجيرة صغيرة دائمة الخضرة تسمو من متر إلى مترين، ويتجاوز محيطها خمسة أمتار، يميل لون الفروع إلى البياض أولا، ثم تصبح رمادية اللون خشنة الملمس. الأفرع مدلاة أو منتشرة، الأوراق خضر، الأزهار صغيرة مخضرة متجمعة في عثاكيل متفرعة. الثمرة لبية كروية أحادية البذرة، ذات لون أبيض، وعند نضجها يصبح لونها أحمر داكن .

    شجرة السواك أو الأراك mesaweeq_24_.jpg

    وتكثر أشجار الأراك في المنطقتين الجنوبية والشمالية الغربية من المملكة، فنجدها في وادي صبيا ووادي القنفذة، على شكل غابات كثيفة تكثر بها طيور الحجل، أما في شمال المملكة فيقول أبو ذيال البلوي عن تكاثرها بزعبل ناحية تيماء:
    ولم تر عيني مثل يوم رأيته
    بزعبل ما احضرَّ الأراك وأثمرا

    وسبب شهرة الشجرة يعود إلى استخدامها في صنع السواك لتنظيف الأسنان يطلق عليها شجرة السواك.
    قال على بن أبي طالب رضي الله عنه:
    ظفرت يا عود الأراك بثغرها
    ما خفت مني يا أراك أراك
    لو كنت من أهل القتال قتلتك
    ما فاز منها يا سواك سواك

    وقد أوصى الرسول عليه الصلاة والسلام باستخدام السواك ثبت في الصحيحين عنه (صلى الله عليه وسلم) أنه قال:
    لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة.

    وقد أظهرت الأبحاث والتحليلات الكيميائية التي أجريت على الأراك، أن الجذر يحتوي على كمية كبيرة من الكلورين، وكذلك على مادة ثلاثي ميثايل أمين بالإضافة إلى راتنج وسليكا وكبريت وفيتامين ج، لذلك فاستخدام الجذر كمسواك لتنظيف الأسنان يُعتبر طريقة فعالة مفيدة جدا حيث تساعد السليكا على تبييض الأسنان، في حين أن الراتنج يشكل طبقة خارجية فوق المينا الموجودة على الأسنان، تحميها من التسوس، أما مادة ثلاثي الميثايل أمين فتقوم بتنشيط اللثة، ويساعد فيتامين ج على علاج الالتهابات الاسفنجية والنزيف الذي يصيب اللثة.

    وثمار الأراك صالحة للأكل عند النضج، ويكون لونها أحمر داكن، ويُعتقد أنها فاتحة للشهية. وإذا نضج ثمر الأراك اشتد سواده، ولذلك يصف الشعراء سواد شعر النساء وجعودتها بثمر الأراك، قال بشير في وصف شعر امرأة:
    رأى درة بيضاء يجفل لونها
    سخام كغربان البرير مقصف

    والبرير هو ثمر الأراك. أما أوراق النبات فتأكلها الإبل والغنم، وإذا رعتها وجدت رائحة الأراك في ألبانها، وهي رائحة طيبة.

    والإبل التي ترعى الأراك يصيبها الهزال، ثم لا تلبث أن تعود إلى حالتها الأولى، ويزداد وزنها وتزداد كمية الحليب، وبالتالي ربما يكون الأراك علاجا للإبل بالإضافة إلى قيمته الغذائية، وتستخدم أخشاب الأراك الجافة بعد حرقها ثم غليها في الماء، حتى تصبح كالمعجون، لمعالجة الإبل المجروبة، أو لنزع الشعر من الجلود قبل دبغها.



    ان شاء الله الموضوع يكون نال اعجابكم

    تحياتي وودي





  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    فى ارض الله الواسعة
    المشاركات
    15,481

    موضوع راااااااائع جدااااااااااا

    اخى الكريم عمااااااااد

    معلومات جميلة

    انا اول مرة اشوف شجرة السواك

    بس بصراحة مش توقعت يكون شكلها كده خاااااااااااالص

    سبحااااااااااان الله


    سلمت يدااااااااااااااك اخى الكريم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    28,478
    نجمة

    الاجمل والاروع مرورك الجميل

    كل عام وانتي بخير والحمد لله على الفائدة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    الدولة
    أحلى بلد في الوجود KSA
    المشاركات
    213
    سبحان الخالق رأيتها على الطبيعة شكلها رائع جداً دوما خضراء
    فالسواك مطهرة للفم مرضاة للرب
    مشكور على هذا الموضوع الرائع

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    28,478
    طمطومة

    اشكرك لمرورك الجميل واضافتك الطيبة

    وشجرة السواك لها من التكريم ما ليس لغيرها يكفي ما ورد في حق السواك وفوائده من السنة النبوية المشرفة

    وأخير لا تحرمينا من مرورك الطيب

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الدولة
    مصر/دمياط
    المشاركات
    1,652
    شكرااااااااااااااااااااااااااااا

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •