اسباب و اعراض صعوبات التعلم

اسباب و اعراض صعوبات التعلم aaaaaaaaavw.jpg

ولدى طفل لم يتجاوز التاسعة من عمره، وألاحظ معاناته فى التحصيل الدراسى وأريد أن أعرف ما هى أعراض صعوبات التعلم؟.

تجيب عن هذا التساؤل الدكتورة أميرة محمود أستاذ الطب النفسى بجامعة المنصورة قائلة: إن هناك مظاهر عامة لذوى الصعوبات التعليمية منها اضطرابات فى الاستماع وتعتبر ظاهرة شرود الذهن وعدم الميل للانتباه والميل للتشتت نحو المثيرات الخارجة أكثر الصفات البارزة لهؤلاء الأفراد وكذلك الحركة الزائدة وكثرة النشاط والاندفاعية ويطلق على تلك الظاهرة " اضطرابات الإصغاء".ولدى طفل لم يتجاوز التاسعة من عمره، وألاحظ معاناته فى التحصيل الدراسى وأريد أن أعرف ما هى أعراض صعوبات التعلم؟.

تجيب عن هذا التساؤل الدكتورة أميرة محمود أستاذ الطب النفسى بجامعة المنصورة قائلة: إن هناك مظاهر عامة لذوى الصعوبات التعليمية منها اضطرابات فى الاستماع وتعتبر ظاهرة شرود الذهن وعدم الميل للانتباه والميل للتشتت نحو المثيرات الخارجة أكثر الصفات البارزة لهؤلاء الأفراد وكذلك الحركة الزائدة وكثرة النشاط والاندفاعية ويطلق على تلك الظاهرة " اضطرابات الإصغاء".ولدى طفل لم يتجاوز التاسعة من عمره، وألاحظ معاناته فى التحصيل الدراسى وأريد أن أعرف ما هى أعراض صعوبات التعلم؟.

تجيب عن هذا التساؤل الدكتورة أميرة محمود أستاذ الطب النفسى بجامعة المنصورة قائلة: إن هناك مظاهر عامة لذوى الصعوبات التعليمية منها اضطرابات فى الاستماع وتعتبر ظاهرة شرود الذهن وعدم الميل للانتباه والميل للتشتت نحو المثيرات الخارجة أكثر الصفات البارزة لهؤلاء الأفراد وكذلك الحركة الزائدة وكثرة النشاط والاندفاعية ويطلق على تلك الظاهرة " اضطرابات الإصغاء".

وتشير أميرة أيضا إلى الاندفاعية والتهور حيث يتميز هؤلاء الطلاب فى التسرع فى إجاباتهم وردود فعلهم وسلوكياتهم العامة وأيضا صعوبات لغوية مختلفة لدى البعض منهم صعوبات فى النطق أو الصوت ومخارج الأصوات اللغة المسرودة وصعوبات فى التعبير الشفوى حيث يتحدث الطالب بجمل غير مفهومه وإجابات بطريقة خاطئة وغير سليمة من ناحية التركيب اللغوى وكذلك صعوبات الذاكرة حيث يفقدون القدرة على توظيف أقسام الذاكرة الثلاثة ( الذاكرة القصيرة والذاكرة العامة والذاكرة طويلة المدى) وأيضا ضعف فى العضلات الدقيقة وفى بعض الأحيان ضعف فى التوازن الحركى العام وبالتأهيل يتحسن هؤلاء الأطفال وتكون النتائج جيدة من خلال وضع البرامج التربوية المناسبة.
وتشير أميرة أيضا إلى الاندفاعية والتهور حيث يتميز هؤلاء الطلاب فى التسرع فى إجاباتهم وردود فعلهم وسلوكياتهم العامة وأيضا صعوبات لغوية مختلفة لدى البعض منهم صعوبات فى النطق أو الصوت ومخارج الأصوات اللغة المسرودة وصعوبات فى التعبير الشفوى حيث يتحدث الطالب بجمل غير مفهومه وإجابات بطريقة خاطئة وغير سليمة من ناحية التركيب اللغوى وكذلك صعوبات الذاكرة حيث يفقدون القدرة على توظيف أقسام الذاكرة الثلاثة ( الذاكرة القصيرة والذاكرة العامة والذاكرة طويلة المدى) وأيضا ضعف فى العضلات الدقيقة وفى بعض الأحيان ضعف فى التوازن الحركى العام وبالتأهيل يتحسن هؤلاء الأطفال وتكون النتائج جيدة من خلال وضع البرامج التربوية المناسبة.
وتشير أميرة أيضا إلى الاندفاعية والتهور حيث يتميز هؤلاء الطلاب فى التسرع فى إجاباتهم وردود فعلهم وسلوكياتهم العامة وأيضا صعوبات لغوية مختلفة لدى البعض منهم صعوبات فى النطق أو الصوت ومخارج الأصوات اللغة المسرودة وصعوبات فى التعبير الشفوى حيث يتحدث الطالب بجمل غير مفهومه وإجابات بطريقة خاطئة وغير سليمة من ناحية التركيب اللغوى وكذلك صعوبات الذاكرة حيث يفقدون القدرة على توظيف أقسام الذاكرة الثلاثة ( الذاكرة القصيرة والذاكرة العامة والذاكرة طويلة المدى) وأيضا ضعف فى العضلات الدقيقة وفى بعض الأحيان ضعف فى التوازن الحركى العام وبالتأهيل يتحسن هؤلاء الأطفال وتكون النتائج جيدة من خلال وضع البرامج التربوية المناسبة.
اسباب و اعراض صعوبات التعلم aaaaaaaaavw.jpg
صعوبات التعلم | اسباب و اعراض صعوبات التعلم


تقول ام ولدى طفل لم يتجاوز التاسعة من عمره، وألاحظ معاناته فى التحصيل الدراسى وأريد أن أعرف ما هى أعراض صعوبات التعلم ؟

تجيب عن هذا التساؤل الدكتورة أميرة محمود أستاذ الطب النفسى بجامعة المنصورة قائلة: إن هناك مظاهر عامة لذوى الصعوبات التعليمية منها اضطرابات فى الاستماع وتعتبر ظاهرة شرود الذهن وعدم الميل للانتباه والميل للتشتت نحو المثيرات الخارجة أكثر الصفات البارزة لهؤلاء الأفراد وكذلك الحركة الزائدة وكثرة النشاط والاندفاعية ويطلق على تلك الظاهرة " اضطرابات الإصغاء".

وتشير أميرة أيضا إلى الاندفاعية والتهور حيث يتميز هؤلاء الطلاب فى التسرع فى إجاباتهم وردود فعلهم وسلوكياتهم العامة وأيضا صعوبات لغوية مختلفة لدى البعض منهم صعوبات فى النطق أو الصوت ومخارج الأصوات اللغة المسرودة وصعوبات فى التعبير الشفوى حيث يتحدث الطالب بجمل غير مفهومه وإجابات بطريقة خاطئة وغير سليمة من ناحية التركيب اللغوى وكذلك صعوبات الذاكرة حيث يفقدون القدرة على توظيف أقسام الذاكرة الثلاثة ( الذاكرة القصيرة والذاكرة العامة والذاكرة طويلة المدى) وأيضا ضعف فى العضلات الدقيقة وفى بعض الأحيان ضعف فى التوازن الحركى العام وبالتأهيل يتحسن هؤلاء الأطفال وتكون النتائج جيدة من خلال وضع البرامج التربوية المناسبة