مراحل علاج تقويم الأسنان

يعتبر التقويم أحد علاجات الأسنان الضرورية ولكن يستصعبه البعض نتيجة لصعوبة مراحله ولكن ما هى مراحل التقويم وما هى أنواعه التى يمكن استخدامها؟.

يوضح الدكتور محمد أمجد أستاذ تقويم الأسنان وعضو الجمعية الأوروبية لطب الأسنان إلى أنه يتم علاج تقويم الأسنان بعد تشخيص حالة المريض ومن ثم تحديد كيفية العلاج ومدته ولتشخيص حالة المريض لابد من توفر العناصر التشخيصية التالية:
فحص الأسنان والفكين إكلينيكيا، أخذ طبعات للأسنان وتحديد العضة، كذلك أخذ صور أشعة، أخذ صور فوتوغرافية للشخص قبل تركيب التقويم.
ويبين أن الدكتور هو الذى يحدد أنواع تقويم الأسنان ونوع الجهاز الأفضل لمعالجه المشكلة، ولكن كثيرا يترك الاختيار للمريض وتتوفر أجهزة تقويم الأسنان بصفة عامة فى ثلاثة أنواع:

الأجهزة الثابتة: وهى عبارة عن وحدات تقويمية صغيرة تثبت على كل سن، حيث يمرر بداخلها سلك معدنى لتتم عملية تحريك الأسنان وهناك أنواع للحاصرات وهى:
معدنية ستاليس ستيل ذات لون فضى.
خزفية شفافة مشابهة للون الأسنان.
ذهبية معدنية مطلية باللون الذهبى.
وهذه الأنواع جميعها تؤدى نفس الفعالية فى العلاج والاختلاف الوحيد فيها هو لونها وشكلها الخارجى فالحاصرات المعدنية هى النوع السائد فى التقويم بينما الخزفية نادرا ما تستخدم لأنها أغلى من المعدنية وتحتاج إلى رعاية أكثر لسهولة كسرها وهى مرغوبة من النساء أكثر لأنها شفافة فلا يظهر من التقويم سوى السلك المعدنى.

أما الدهنية فهى جديدة فى الأسواق ولم تستخدم حتى الآن على نطاق واسع وهناك بعض الأدوات المساعده أثناء فترة العلاج، وهى بالإضافة إلى هذا النوع السائد والأساسى من التقويم.

والأنواع الأخرى تشمل التقويم الشفاف ويتم استخدامه لتأمين الناحية التجميلية فى التقويم والأجهزة المتحركة ويتم صناعته من مادة الأكريل الشفاف أو الملون وغالبا ما يستخدم فى الحالات البسيطة